أرى العالم : وكالات : وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اتهاما جديدا للرئيس السابق باراك أوباما.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على موقع تويتر إن "إدارة أوباما منحت الجنسية الأمريكية، خلال فترة المفاوضات على الاتفاق الإيراني السيء، لـ2500 إيراني، بمن فيهم مسؤولين حكوميين. كم كان ذلك كبيرا وسيئا؟"
يذكر أن ترامب أعلن انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران عام 2015، لافتاً أنّ الاتفاق لا يمنع من نشاط إيران المزعزع في المنطقة.وقال ترامب في كلمة متلفزة، "بعد استشاراتي مع قادة المنطقة والعالم استنتجت أنّه لا يمكننا عبر هذا الاتفاق منع إيران من الحصول على القنبلة"، مضيفاً "أعلن انسحابي من الاتفاق النووي".