أرى العالم : صحيفة تواصل : قررت إدارة التعليم بالمدينة المنورة حرمان الطالب الذي اعتدى على قائد مدرسة من الدراسة لهذا العام، ونقله لمدرسة أخرى بعد تنفيذ مدة الحرمان.

ووفقاً لـ”الميدان التعليمي”، فقد تم اتخاذ هذا القرار بعد التحقيقات التي جرت في واقعة الاعتداء على قائد مدرسة ثانوية تابعة لمكتب تعليم شمال المدينة من قبل أحد الطلاب أثناء إشرافه على الطلاب في الفسحة الساعة العاشرة صباحاً.

وكان مدير المدرسة قد نُقل على إثر الاعتداء إلى المستشفى القريب من المدرسة، والقيام بالإجراءات الطبية اللازمة، وقام مدير التعليم بزيارته في المستشفى للاطمئنان على صحته، ناقلاً سلام واطمئنان وزير التعليم ونائبه على حالته الصحية.

وبدورها باشرت الجهات المختصة الحادثة مباشرة، وتم التحفظ على الطالب، كما كلف مدير عام التعليم في المدينة إدارة التوجيه والإرشاد وإدارة القضايا التحقيق في الواقعة واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة، والتي أسفرت عن حرمانه الدراسة لهذا العام، ونقله لمدرسة أخرى بعد تنفيذ مدة الحرمان.