أرى العالم : تمكنت الأجهزة الأمنية من العثور على المولودة التي اختُطفت من أحد المستشفيات الخاصة بجدة، وإعادتها إلى ذويها، وذلك بعدما قامت المرأة التي اختطفتها بوضعها في مستوصف خاص بجدة وولت هاربة.

وبحسب " أخبار 24 "فوجئ العاملون بالمستوصف بوجود الرضيعة وحيدة في إحدى الصالات وبجوارها ورقة عليها رقم جوال، فأبلغوا الأجهزة التي باشرت الموقع على الفور، وبالرجوع لكاميرات المراقبة بالمستوصف اتضح أن من قامت بوضع الرضيعة هي ذات المرأة التي اختطفتها من المستشفى.

من جهته، أبان عم الرضيعة "نور" أنهم تلقوا اتصالاً من أحد رجال الأمن يبلغهم بالعثور عليها، وطلب منهم الحضور للتعرف عليها وتسلمها.

وتواصل الجهات الأمنية التحريات والبحث للوصول إلى الخاطفة والقبض عليها وتقديمها لجهات الاختصاص لتنال جزاءها.

وكانت كاميرات المراقبة بالمستشفى الذي ولدت به الرضيعة أظهرت تفاصيل عملية خطف الرضيعة، حيث رصدت تحركات الخاطفة التي ارتدت المعطف الخاص بالممرضات وقامت بأخذ الرضيعة من والدتها وخرجت بها من المستشفى وسلمتها لشخص كان ينتظرها في مركبة بالخارج.