أرى العالم : معلومات جديدة حول الأسرة التي عُثر عليها متوفاة داخل مركبة في محافظة الداير بني مالك شرقي منطقة جازان، وأشارت المعلومات إلى أن الأب كان "مربوط بيده حبل" عند وصوله المستشفى.

ووفقًا لمعلومات حصلت عليها "سبق"، فقد وجدت آثار دماء على المركبة التي وجدت داخلها الجثث، والعائدة للأسرة نفسها.

وأشارت المعلومات إلى أن السيارة كانت متوقفة ومغلقة بالكامل، فيما كانت جثتا الأب والأم في آخر مقعد الجيب، بينما كانت جثة الطفلة خلف مقعد الراكب.

وأوضحت المصادر أنه يجري التثبت من أسباب الوفاة والتحقيق فيها من قِبل الجهات الأمنية، وينتظر أن يتم تشريح الجثامين.

وكان مستشفى الداير بني مالك شرقي منطقة جازان استقبل الليلة الماضية، جثمان زوج وزوجته وطفلتهما بعدما عثر عليهم متوفين داخل مركبتهم في أحد جبال المحافظة.

وقالت مصادر "سبق" إنه لم يتضح سبب وفاتها بعد؛ كونها أمضت وقتًا طويلاً، وهو الأمر الذي بات يستلزم تشريحًا لمعرفة سبب الوفاة، مشيرة إلى أنه يتوقع أن تكون وفاة الطفلة بسبب الاختناق بعد وفاة والديها؛ كونه يظهر عليها أنها أحدث الجثث.