أرى العالم : تنظر محكمة دبي الجنائية في العاشر من شهر يونيو المقبل قضية اختطاف فتاة سعودية في منطقة الجميرا من قِبل شابَّين، أحدهما إيراني، والآخر إماراتي.

وكشف ملف القضية عن أن الحادثة وقعت في شهر يناير الماضي حين تمكنت الفتاة - وهي طالبة (20 عامًا) - من القفز من سيارة المختطفَين، وحاول الشابان (24 عامًا) مطاردتها إلا أنها تمكنت من الركض نحو سيارة، تبيَّن أنها لدورية الشرطة، وأخبرتهم بمحاولة اختطافها ومطاردة الشابَّين لها، وفقًا لصحيفة "ذا ناشيونال".

وشهد أحد رجال الشرطة في المحكمة بأنه كان في الدورية في تلك الليلة حين فوجئ بفتاة تركض بحثًا عن المساعدة، واتضح عليها أنها خائفة جدًّا، وغير قادرة على التنفس، وأبلغتهم باختطافها من قِبل شابَّين.

ولم تكشف المحكمة المزيد من التفاصيل لاستمرار المحاكمة إلا أنها كشفت أن الحادثة بدأت في مطعم عند محطة بنزين في منطقة الجميرا، وأن المتهمَين موقوفان بتهمة الاختطاف ومحاولة الاعتداء.